(408) 805-5590

إن الأدلة على وجود الصانع وتوحيده تجري مجرى الأدوية التي يعالج بها القلب. والطبيب إذا لم يكن حاذقاً مستعملاً للأدوية على قدر قوة الطبيعة وضعفها كان إفساده أكثر من إصلاحه كذلك الإرشاد بالأدلة إلى الهداية إذا لم يكن على قدر إدراك العقول كان الإفساد للعقائد بالأدلة أكثر من إصلاحها.

“The proofs for God’s existence and His unity are similar to remedies a doctor uses to cure the heart. If he is not skilled and experienced in prescribing remedies based on the strength and the weakness of the patient, he will cause more harm than good.

The same applies to the evidence used to guide (to God and goodness): if they are used without considering people’s educational level, the harm to faith will outweigh the benefit.”
— Sheikh Hasan al-‘Attar رحمه الله Hashiya al-’Atar ‘Ala Jam’i al-Jawam’i, vol. 1, pg. 453.